الطبيعة في سورية… ثمانية أماكن خلّابة للتعّرف على الطبيعة في سورية

0 18
الطبيعة في سوريا متنوّعة بين السّهول، والصّحراء، والمناطق السّاحليّة والجبليّة، مثل جبل قاسيون الشّهير، وأفضل وقت للاستمتاع بمناظر الطبيعة في سوريا هو فصل الرّبيع، لأنّ الصّيف حارٌّ والشّتاء باردٌ جدًّا، وهذه بعض الأمثلة على الطبيعة في سوريا:

قلعة الحصن في حمص

تقع قلعة حمص على تلّة ارتفاعها سبعمئة متر عن مستوى سطح البحر، وهي أحد مظاهر الطبيعة في سوريا الرّائعة لكونها معزولة عن المدينة. تعتبر هذه القلعة من أهمّ القلاع الباقية إلى الآن في العالم، وتمّ تشيّيدها في عام 1031 في زمن الحروب الصّليبيّة.

قلعة الحصن في حمص

قلعة الحصن في حمص

مدينة اللّاذقيّة

اللّاذقيّة هي أحد مظاهر الطبيعة في سوريا البحريّة، وهي وجهة سياحيّة شهيرة لمن يُحبّ الاستمتاع بشواطئ البحر الأبيض المتوسّط، ولمن يُحبُّ ممارسة الرّياضات البحريّة، وفيها الكثير من وسائل الرّاحة والتّرفيه الحديثة غير الموجودة في المناطق الأخرى.

مدينة اللّاذقيّة

مدينة اللّاذقيّة

كسب

هي واحدة من أكثر المدن الجبليّة جاذبية في كلِّ مناطق الطبيعة في سوريا، ومعظم سُكّان هذه البلدة من المسيحيّين والأرمن، والعديد من سُكّان مدينتي حلب واللّاذقيّة احتفظوا ببيوتهم الرّيفيّة في كسب؛ لقضاء العطلات فيها، يأتي السّيّاح غلى كسب كثيرًا في الصّيف، وفيها العديد من الفنادق والمطاعم والمحلّات التّجاريّة، وفي العقود الأخيرة أصبحت المدينة مُنتجعًا فقط، وتمّ ترميم البيوت الرّيفيّة فيها.

تجتمع في كسب أكثر من مكان يوضّح جمال الطبيعة في سوريا، بالإضافة إلى كونها منطقة جبليّة، في كسب غابات كثيفة تجعلها أكثر جاذبيّة، وهناك العديد من البحيرات القريبة منها، وهي مُطلّة على البحر الأبيض المتوسّط، ويُمكن الوصول إليها عن طريق قرية السّمرة، وتُعتبر كسب من أجمل مناطق الطبيعة في سوريا للمشي بين الأشجار وبهدوء.

كسب

كسب

قرية السّمرا في سوريا

إنّ رحلة الوصول إلى قرية السّمرا الرّائعة رحلة صعبة، ويحتاج السّيّاح يومًا كاملًا للوصول إليها، لأنّها على الحدود تمامًا بين سوريا وتركيا، ولكنّ الطّبيعة فيها تستحقّ كُلّ هذا العناء. في البداية ينطلق السّيّاح من مدينة اللّاذقية وبعد 45 دقيقة أو ساعة يصلون قرية كسب، وبعد الوصول إمّا يركب السّيّاح سيّارة إلى هناك أو يُكملون الطّريق مشيًا باتّجاه الغرب، والطّريق جميل جدًّا ومليء بالأشجار، عند الوصول إلى أعلى التّلِّ، يتبقّى ستّة كيلومترات للوصول إلى قرية السّمرا الهادئة. أغلب سُكّان قرية السّمرا من الأرمن، وفيها مطعم صغير في القرية وآخر على شاطئ المُتوسّط ويقع فعليًّا في تركيا.

قرية السّمرا

قرية السّمرا

وادي المقابر

هو وادٍ كان التّدمريّون يدفنون موتاهم فيه، وهو منطقة صحراويّة قاحلة، تقع على أطراف مدينة تدمر التي حكمتها الملكة القويّة والجميلة زنّوبيا، ويُمكن رؤية القبور التّاريخيّة منتشرة في هذا الوادي، وإلى جانب الاستمتاع برحلة تاريخيّة فإنّ البيئة الصحراويّة في تدمر رائعة وممتعة.

وادي المقابر

وادي المقابر

منتجعا رأس البسيط والبدروسيّة

من أجمل مناطق الطبيعة في سوريا السّاحليّة الأكثر تقدُّمًا هما منتجعا رأس البسيط والبدروسيّة، وهما على اسم البلدتين الرّيفيّتين بالقرب منهما، والمياه هنا لونها أزرق فيروزيّ، وأغلب رمال الشّواطئ على الجانب الشّمالي ذات رمال سوداء، وتنمو فيها النّباتات المورقة، وهذان المنتجعان يزدحمان بالسُّيّاح صيفًا، ولكن في الشّتاء تكون فارغة تقريبًا، ويميل هذان المنتجعان إلى استضافة العائلات.

توجد بقايا قلعة أثريّة بالقرب من رأس البسيط، وأطلال من الفترات الرّومانيّة والبيزنطيّة، والصّليبيّة، إلى جانب أطلال من فترات لاحقة، ولكنّ تاريخها الأكثر وضوحًا يعود إلى الفترة البيزنطيّة.

منتجعا رأس البسيط والبدروسيّة

منتجعا رأس البسيط والبدروسيّة

بلودان والزبداني

الزبداني وبلودان أحد مظاهر الطبيعة في سوريا الرّيفيّة، وهما بلدتان مُجاورتان لدمشق، تقعان في جبال في الشّمال الغربيّ، تشتهر المنطقتان بكونهما الأكثر شعبيّة لقضاء العطلات في دمشق، ويشتهران بالطّبيعة الجميلة، والمناخ المعتدل في فصل الصّيف، وهما بمثابة هروب من الحرِّ الشّديد في العاصمة، أمّا فصل الشّتاء فغالبًا ما يأتي بالثّلوج إلى هنا.

معظم المنازل في بلودان والزبداني منازل لقضاء العطلات فقط، ويُمكن أن تبدو المدينتين مهجورتين في غير موسم العطلات، وهما مكان رائع بعيدًا عن ضجيج المُدن، وكلا البلدتين لديها العديد من المقاهي، والمطاعم، والفنادق، إلى جانب العديد من الأماكن التّرفيهيّة.

بلودان والزبداني

بلودان والزبداني

قرية برج إسلام في سوريا

يُعدُّ برج إسلام أحد أكثر مناطق الطبيعة في سوريا جاذبيّةً، ويقع على ساحل البحر الأبيض المتوسّط، ولا يبعد إلّا وقتًا قصيرًا عن شمال اللّاذقيّة. شواطئ برج إسلام حجريّة بيضاء، ويقع بين المنحدرات الصّخريّة البيضاء، ومياهُه زرقاء فيروزيّة. يزور برج إسلام السّيّاح الذين يميلون إلى المغامرة والسّباحة إلى واحدة من الجزر الصّغيرة، بعكس السّواحل الأخرى ذات الشّواطئ الرّمليّة التي يقصدها النّاس للهدوء والاسترخاء، وبرج إسلام من أكثر مناطق الطبيعة في سوريا التي تستحقّ الزّيارة لأنّه مكان فريد من نوعه، وذو مناظر خلّابة.

أغلب سّكّان قرية برج إسلام من التّركمان، وعلى طول السّاحل يوجد مطعمان فقط، لأنّه غير مُطوّر كثيرًا، وفي أوقات غير الصّيف عادة ما يكون المطعمين مغلقين.

قرية برج إسلام

قرية برج إسلام

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: