صناعيو منطقتي فضلون 1 و2 يطالبون بتسهيل عودتهم للإنتاج… مخلوف يؤكد رصد المبالغ اللازمة لذلك-فيديو

0 2

استكمال البنى التحتية من صرف صحي وشبكات مياه وكهرباء وتسهيل عودة الصناعيين إلى منشاتهم واستئناف إنتاجهم في منطقتي فضلون واحد واثنين وبورسعيد أبرز مطالب الصناعيين خلال لقائهم اليوم وزير الإدارة المحلية والبيئة المهندس حسين مخلوف ومحافظ ريف دمشق المهندس معتز أبو النصر جمران.

سانا التقت عدداً من الصناعيين عقب اللقاء حيث أشار خير سودان من فضلون 2 إلى تنفيذ 90 بالمئة من البنى التحتية في المنطقة وتوافر أغلب الخدمات لكن هناك حاجة إلى صيانة الطرقات وتوفير وسائط نقل للعاملين فيما لفت بدر مجذوب من صناعيي منطقة بور سعيد إلى إعطائهم وعوداً في اللقاء بخصوص تقديم 5 مراكز تحويل للكهرباء ليتمكن الصناعيون من استئناف عملية الإنتاج كون أغلبهم أنهى تأهيل وترميم منشأته.

وتضم منطقة فضلون نحو 2500 منشأة عاد نحو 30 بالمئة منها بعد توفير الخدمات وإعادة بناء البنى التحتية في فضلون 2 وفق رئيس اللجنة الصناعية فيها مازن شبئون الذي أعرب عن أمله بتوسيع خدمات البنى التحتية واستكمال تزفيت الشوارع وتقديم التسهيلات في الحصول على تراخيص إعادة الترميم والتأهيل ومنح القروض تشجيعاً لإعادة جميع المنشآت المتبقية إلى الإنتاج.

الوزير مخلوف ذكر في تصريح للصحفيين عقب اطلاعه على واقع مناطق فضلون واحد واثنين وبورسعيد أن اللقاء يأتي لتقديم مزيد من الدعم للصناعيين وتشجيع عودة الجميع إلى معاملهم واستئناف إنتاجهم مشيراً إلى الموافقة على رصد المبالغ اللازمة لاستكمال كامل الخدمات في منطقتي فضلون واحد واثنين ومنطقة بورسعيد وبالتالي عودة الصناعيين السريعة والبدء بتأهيل المنشآت.

مخلوف بين أن تأهيل البنى التحتية وصيانة شبكات الصرف الصحي والمياه والكهرباء وتزفيت الشوارع أسهمت بعودة أكثر من 700 منشأة إلى الإنتاج في فضلون اثنين ونتطلع في المرحلة الثانية لاستكمال عودة باقي الصناعيين بعد إتمام تأهيل البنى التحتية وإعادة أكثر من 500 صناعي وحرفي إلى العمل والإنتاج في منطقة بورسعيد و250 صناعياً آخر في منطقة فضلون واحد.

محافظ ريف دمشق أكد في تصريح مماثل أن مطالب الصناعيين ستؤخذ بعين الاعتبار وسيتم العمل على تنفيذها وفق الأولويات مشيراً إلى المباشرة بأعمال البنى التحتية في فضلون واحد للإسراع بعودة الصناعيين.

سفيرة اسماعيل

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: